الثلاثاء01242017

Last updateالأحد, 16 شباط 2014 10pm

البروتين AD5 - 10 يفتح خيارات جديدة لعلاج سرطان المبيض

حجم الخط :
7993_largeعلاجات السرطان الجزيئية:
عندما يتعلق الأمر بالخلايا السرطانية، فإن انتحار (موت الخلايا المبرمج) يعتبر جانبا إيجابيا، وقد أظهر فريق من الباحثين بكلية الطب في فيينا آثار البروتين  10- AD5 المضاد لمقاومة "انتحار" ونمو الخلايا السرطانية يزيد من آثار العلاجات الحالية.

والنتائج التي نشرت في طبعة الإنترنت لمجلة السرطان العلاج الجزيئي في 6 أبريل، ضرورية في إدارة هذا السرطان العدواني جدا وتفتح خيارات لعلاج جديد.
تصاب امرأة واحدة بين سبعين بسرطان المبيض خلال حياتها، وسرطان المبيض (المعروف باسم ورم المبيض الخبيث) هو خامس أنواع  سرطان الإناث بعد سرطان الثدي، القولون، الرحم والمعدة.

وغالبا ما يصيب سرطان المبيض النساء في سن أكثر من 45 عاما، ويتم تشخيص نحو 4000 حالة جديدة من سرطان المبيض سنويا في فرنسا، وسرطان المبيض هو الورم الخبيث الذي يصيب أحد المبيضين أو كليهما.

وتتسم هذه الخلايا السرطانية بسهولة لانفصالها من الآفة لدي الأم، وينتشر في تجويف البطن ويتغذي على مختلف أجهزة الجهاز الهضمي، إنه سرطان سريع النمو وشدديد العدوانية.

والبحث عن عنصر علاجي جديد لعلاج سرطان البروستاتا، مع معطياته الجديدة، يحمل آمالا كبيرة في علاج هذا السرطان. في الواقع نجح العلماء في تقليص آلية المقاومة الطبيعية للخلايا السرطانية باستخدام الأجسام المضادة وحيدة النسيلة، حيث يقلل البروتين AD5 – 10  من مقاومة الخلايا السرطانية في مواجهة آلية واقية للجسم البشري.

وقد أظهر الباحثون في كل من الخلايا المستزرعة والحيوانات، أن أورام سرطان المبيض المقاومة لبروتينTRAIL  التي تنشط موت الخلايا المبرمج، وهذا يعني موت الخلايا الغير المرغوب فيها، قد أصبحت حساسة إذا كان البروتين تريل والبروتين AD5 10 موجودين في وقت واحد، كما يوضح الباحث البروفيسور مايكل كرينر.
التغلب على مقاومة الخلايا السرطانية:

يتم تشغيل آلية للحماية عند الإنسان تعمل ضد خلايا سرطان المبيض، وهي تنطلق من قبل البروتين الناقل تريل (ورم نخر عامل مرتبط بموت الخلايا المبرمج) الذي يتربط بالمستقبلات على الخلايا السرطانية ويتسبب في عملية انتحار الخلايا.

ومقاومة بعض الخلايا السرطانية لإشارة العملية "الانتحارية" يوضح نمو أورام المبيض، بينما كان هدف الباحثين هو التغلب على هذه المقاومة لبروتين  TRAIL.
AD5 – 10 هو البروتين الخاص الذي يتربط بمستقبلات TRAIL والذي من شأنه أن يعزز تأثيره ويعمل على مواجهة مقاومة الخلايا السرطانية، وهذا ما أثبته فريق الباحثين في مستشفى فيينا العام، فخلايا الأورام السرطانية تصبح حساسة للبروتين TRAIL مرة أخرى إذا ما تواجد TRAIL و AD5 -10  في نفس الوقت.

 تعزيز تأثير العلاجات الموجودة:
بعد دراسة التفاعل بين AD5 – 10 والعديد من الأدوية المستخدمة في علاج سرطان المبيض، يعتقد الباحثون أن بروتين AD5 - 10 يمكنه تعزيز تأثير العلاج المعتاد بواسطة العلاج الكيميائي، وقد أظهر الفريق أن AD5 - 10 يمكنه أن يقضي على المقاومة بل على الكاربوبلاتين عند الحيوان